اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين يدين بشدة قمع واعتقال الصحفيين بالمناطق المحتلة

اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين يدين بشدة قمع واعتقال الصحفيين بالمناطق المحتلة

11 أكتوبر 2017

أدان اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين بشدة قمع واعتقال الصحفيين ، مستنكرا أساليب التضييق والحد من حرية الصحافة في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية، مشيرا لبعض حالات القمع والضرب والإساءة والاعتقال التعسفي ومصادرة الوسائل الصحفية التي تطال الصحفيين على يد قوات الأمن المغربية.
وأضاف الاتحاد في بيان له حصلت “واص” على نسخة منه “بعد الاعتقالات المتكررة في حق إعلاميين صحراويين من المناطق المحتلة من الصحراء الغربية , والتعنيف الذي طال عشرات الإعلاميين والذي كان أخره ولن يكن الأخير- يضيف البيان- الاعتداء السافر الذي تعرضت له اليوم مراسلة التلفزيون الصحفية الصالحة بوتنكيزة، والتي نقلت على إثره الى المستشفى، بعد محاولتها تغطية وقفة سلمية لمتظارين صحراويين مطالبين بإطلاق صراح معتقلي “اكديم ايزيك.
وأشار البيان ” أن المخابرات المغربية وهي تثبت فشلها من جديد في محاولة إسكات الصحراويين، تقدم ظهر اليوم على عملية جبانة وخسيسة استهدفت من خلالها احد ابرز قلاع المقاومة الإعلامية من خلال تدمير موقع ويصاتايمزwesatimes ، وتأتي هذه الخطوة بعد الدور المتزايد لهذا الموقع في فضح الانتهاكات الخطيرة لحقوق الإنسان التي تقدم عليها السلطات المغربية بشكل يومي ضد الصحراويين، وقد عمل فريق الإعلاميين القائمين على الموقع على تقديم الأخبار بجميع اللغات الحية إضافة الى العربية والامازيغية , في خطوة رائدة تقدم حقيقة ما يجري لجميع المهتمين عبر العالم.
وسجل البيان المحاولات الدنيئة لإسكات الإعلام الوطني المقاوم، مناشدا باسم الاتحاد كل الصحفيين الصحراويين والمتضامنين الأحرار إلى دعم ومؤازرة شبكة wesatimes ، ومضاعفة الجهود لإفشال مخططات الاحتلال في ممارسة التعتيم الإعلامي على شعبنا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*