الجالية الصحراوية بفرنسا تتعزز بجمعية جديد بتولوز

الجالية الصحراوية بفرنسا تتعزز بجمعية جديد بتولوز

اعتمدت السلطات الفرنسية بمدينة تولوز رسميا يوم الخميس جمعية للجالية الصحراوية بمقاطعة ” ميدي بيريني ” ، وستحمل  الجمعية  إسم ” جمعية صداقة مع الصحراء الغربية بالمقاطعة ويعرفها القرار الفرنسي اختصارا ب “asomp” .

الجمعية والتي يرأسها السيد خطرة محمد سالم تضم الجالية الصحراوية بالمقاطعة تأتي لتعزز هياكل وتنظيمات الجالية الصحراوية بفرنسا والتي من بينها بالعاصمة باريس”كاراسو” وبضاحية مونت لاجولي”جمعية الجالية الصحراوية بفرنسا ” و ” الجمعية  الثقافية للشباب الفرنسي الصحراوي ”  و ببلدة ليميرو “جمعية العمال الصحراويين ” و”الجمعية الصحراوية للجوء ” ، إضافة الى جمعيات رياضية  و بضاحية بروسوير بمقاطعة دوسافر “جمعية الثقافة  الصحراوية بوسط فرنسا” وجميعها من شانها المساهمة في تحسيس الرأي الفرنسي بمعاناة الشعب الصحراوي والتغلغل في أوساط المجتمع المدني في كبرى بلدان العالم بحسب ما تبرزه بيانات واهداف تأسيسها ، حيث سبق لها أن أحيت نشاطات وتظاهرات تضامنية ، مثلما تعزم تخليد ذكرى اعلان الكفاح المسلح الحادية والأربعين .

في غضون ذلك من المنتظر ان تشهد العاصمة الفرنسية باريس غدا السبت مظاهرة مطالبة بحماية حقوق الانسان في الصحراء الغربية أمام مقر الجمعية الفرنسية  من تنظيم أرضية التضامن الفرنسية مع الشعب الصحراوي .

نفعي أحمد محمد

تعليق واحد

  1. العزة و النصر لشعب المناضل الصحراوي ،والحرية و الاستقلال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*