بيسط : انشطة المناضلة امينتو حيدار اربكت الاحتلال وبرنامج ملئ باللقاءات في كل من واشنطن ونيويورك و مينيسوتا

بيسط : انشطة المناضلة امينتو حيدار اربكت الاحتلال وبرنامج ملئ باللقاءات في كل من واشنطن ونيويورك و مينيسوتا

في لقاء خاص مع غرفة صوت الانتفاضة

بيسط : انشطة المناضلة امينتو حيدار اربكت الاحتلال وبرنامج ملئ باللقاءات في كل من واشنطن ونيويورك و مينيسوتا

أكد الاخ محمد يسلم بيسط عضو الامانة الوطنية ممثل الجبهة بواشنطن ان مداخلة الناشطة امينتو حيدار القيمة تضمنت معاناة واهات المعتقلين واللاجئين والمضطهدين من ابناء شعبنا

واضاف بيسط الذي حل ضيفا على غرفة صوت الانتفاضة مساء الاثنين ، ان اعضاء بمجلسي النواب والشيوخ الاميركيين اضافة الى ممثلين عن السلك الديبلوماسي المعتمد في العاصمة الاميركية ومراكز التفكير  المعروفة ب “Think Tanks والصحافة الدولية  حضروا اللقاء المخصص للاستماع الى المناضلة الصحراوية   و تفاعلوا مع محاضرة الناشطة الصحراوية التي وقفت على نضال شعبنا منذ بداية الغزو المغربي متحدثة بالتفصيل عن جوانب هامة من مقاومة هذا الشعب وهو ما خلق تفاعلا ايجابيا وقف لها الحاضرون بالتصفيق الحار يقول الديبلوماسي الصحراوي.

ويضيف الاخ بيسط أن مجرد الاعلان عن التحرك الصحراوي ، من خلال نشاط الاخت امينتو بمبنى الكونغرس ، كشفت اجهزة المخابرات المغربية عن سخافاتها المتمثلة في ردود الفعل التي تنم عن سذاجة وافلاس سياسي . مؤكدا بان عناصر المخزن الذين حضروا اللقاء قاموا بتكميم افواههم وخدموا من حيث لايدرون القضية الصحراوية .

واكد ممثل الجبهة لغرفة صوت الانتفاضة أن برنامج رئيسة الكوديسا سيتواصل الى غاية يوم الجمعة حيث سيشمل سلسلة من اللقاءات الجد هامة التي ستترتب عنه نتائج ايجابية تخدم القضية الوطنية .

ومن ابرز ما يتضمنه البرنامج ايضا هو الندوة  التي ستنظم بمقر ممثلية الاتحاد الافريقي بالعاصمة الاميركية والتي ستخصص للاستماع الى الاخت امينتو وستتضمن مداخلات للسيدة كيري كيندي والسفيرة امينة سلوم علي  ممثلة الاتحاد الافريقي بواشنطن كما ستنتقل الى عاصمة الامم المتحدة حيث ستلتقي مؤسسات الامم المتحدة وسفراء الدول الدائمة العضوية و المهتمين بالقضية الصحراوية قبل ان تتوجه الى الشمال الاميركي وبخاصة ولاية مينيسوتا حيث تنتظرها انشطة مختلفة ومتنوعة .

وفي سؤال حول النشاط وما ان كان وفق برنامج مسبق ورزنامة محددة اجاب الديبلوماسي الصحراوي  بالايجاب مؤكدا ان مؤسسة روبرت فرانسيس كيندي لعبت دورا مهما وايجابيا في ذلك مضيفا بان لقاءات امينتو لن تقتصر على تيار محدد في الساحة السياسية في البلد لكنها ستشمل الساسة الجمهوريين والديمقراطيين وغيرهم .

للتذكير فقد استهل الاخ محمد يسلم بيسط مداخلته بالثناء على دور غرفة صوت الانتفاضة الذي اعتبره المزلزل الوطني الذي ينقل الخبر بخلفية وطنية صادقة وسليمة ونبيلة ، رغم الانشغالات والظروف والمصاعب

إضغط هنا للإستماع

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*